بنعبد الله ومرّون يحضران ندوة الهندسة المعمارية والتغير المناخي في مراكش

بنعبد الله ومرّون يحضران ندوة الهندسة المعمارية والتغير المناخي في مراكش

فإطار الأنشطة اللي كتنظم على هامش الدورة 22 من مؤتمر الأمم المتحدة حول المناخ، شارك ادريس مرون، وزير التعمير وإعداد التراب الوطني، ونبيل بنعبد الله، وزير التعمير وسياسة المدينة، وشخصيات أخرى فحفل افتتاح الندوة الدولية "الهندسة المعمارية والتغيرات المناخية: مناخ المستقبل AC T2"، فقصر المؤتمرات بمراكش.

هاد الندوة، اللي حضروا ليها مجموعة من الشخصيات بحال عبد الواحد منتصر، رئيس الهيأة الوطنية للمهندسين المعماريين، وعيسى محمد، رئيس الاتحاد الدولي للمهندسين المعماريين، وأنطوان شربل، رئيس منظمة المهندسين المعماريين العرب، كتعتبر استمرار للندوة الدولية حول الهندسة المعمارية والمناخ، اللي انعقدت في باريس في إطار كوب21، على أساس أنها تكون مرحلة حاسمة فتطبيق توصيات باريس.

وخلال المداخلة ديالو، ذكّر الوزير مرّون بحجم الخطر اللي يهدد الكوكب، ووجه نداء للمهندسين المعماريين باعتبارهم ممثلين رئيسيين للتخطيط الحضري والمعماري، باش يكون هاد اللقاء مناسبة لتبادل الآراء والخبرات حول الأشياء اللي ممكن يقدموها لترشيد استعمال الطاقات وغيرها.